قُبْلَه

قُبْلَه

كتبت ذات حين

’’ خدك قدح من نبيذ أحتسيه من حنين

فأفقد النهار كله وتشتعل النار فيني .. ! ’’

Audrey Hepburn Audrey Hepburn Audrey Hepburn Audrey Hepburn

الروح كلها ..

لتلك القبله الطاهره على خدي ..

مذيعة بها مراسيم تأبين كل حزن سكن فيني ..

فـ ( قتلت ) كل لحظه شقاء ملئت وجهي  !

مدونة سعودية في إيران !

مدونة سعودية في إيران !

تثيرني تجارب الآخرين ، أحب الأستماع لها ، التعلم منها ، و الأخذ بها ..

capture-decran-2015-05-26-a-20-59-452

هذه سارة مصري و هي طالبه سعوديه بإحدى جامعات لندن وأختارت لنفسها تخصص الدراسات الإيرانيه ، ولكن قبل عدة أشهر فقط قامت بإتخاذ قرار جريء في ظل كل هذه الأوضاع المحمومه والغير مستقره بين البلدين اللدودين وهما السعودية وإيران  و إن تخاطر بالذهب إلى إيران و أن تعيش داخل أحضانها وترى كيف هم الأيرانيين وذلك بعيون سعودية ، هي عن نفسها تقول أن فكرتها أن تقوم بدراسة إيران من داخل مجتمع إيران ، عن كل ما يجول فيه ، بفكرة ذهابها هذه جعلها تكون أكثر قرباً و بالنسبة لي أكثر صدقاً من غيرها الذي يستطيع بكل سهولة التنظير حول الشعوب الأخرى وهو على ظهر مكتبه ، دون النزول إلى الشعب والتحسس في ما يجول في خواطر ، كيف يفكرون ؟ وما هي أهتمامات الشعب الأيراني ؟ بعيداً أشد البعد عن ضجيج مطابخ السياسة ، كم تمنيت أن أجد مثل هذه الزيارات أو الدراسات تحدث لدينا بشكل أكاديمي ومن خلال الجامعات السعودية ، وأن ما قامت به سارة مصري أعتبره شيء جميل ويعتبر خطوه في المجال الصحيح حتى ولو كان مجهوداً فردياً ، أهنيها عليها ، وبإمكان الجميع زيارتها من خلال الرابط التالي حيث تستطيعون الدلوف إلى مدونتها الأنجليزيه و لا أعلم إن كان لديها مدونة عربيه ..

رابط مدونتها /

http://saudiiniran.com/

حياتي مع الحب و الجوع والحرب

حياتي مع الحب و الجوع والحرب

عزيز-ضياء
عزيز ضياء أيام شبابه

عزيز-ضياء

عزيز ضياء ، عندما قرأت سيرته الذاتيه كدت أن أشعر بإن سبب و سر بقاءه الوحيد و نجاته بعد كل ما عاناه في طفولته من أهوال الجوع و الحرب و المرض حتى يكتب سيرته هذه المفعمة بالاحداث ، حتى يكون رسولاً لما حدث و يخبرنا بتفاصيل غائبه و لم تؤرخ من الأشخاص الذين عاشوا في ذلك الزمان العاصف ، عقليته الفذة و أتقاده المتحمس للحياه كان واضحاً وجلياً من خلال سيرته الذاتيه وكتابه ( حياتي مع الجوع والحب والحرب ) بجزئيه الأول والثاني ..

حياتي مع الجوع والحب والحرب
غلاف الكتاب

 

screenshot-download 2015-11-11 00-37-53
والدة عزيز ضياء والذي أهدى الكتاب لها

 

سبب قراءتي للكتاب أساساً لمعرفة قصة سفر برلك الشهيرة ، وما الذي حدث بالضبط خلال تلك الفترة من أحداث مع نهاية الدولة العثمانية و من بعدها مع دولة الشريف و أخيراً مع دولة أل سعود ، مع كل هذه التحولات الكبرى في المنطقه و التي شكلت هذه الرواية الجميلة حتى تظهر بكل تفاصيلها ، عزيز ضياء كان بحق شاهد على العصر ومجرياته ويملك عين فاحصه للتاريخ جعلني وكأني كنت أعيش الأحداث بنفسي من خلال نقله للتفاصيل ، لكم تمنيت أنه أنهى روايته بجزءها الثالث ، ربما لا تصدقون مشاعري وأنا أبحث عن عزيز ضياء من خلال صفحات الإنترنت ، عن جميع تفاصيله ..

أنصح الجميع بقراءة سيرته الذاتيه الغامرة بالاحداث في الحياة الحجازية ❤

وتعتبر من أفضل الروايات السعودية التي قرأتها حتى الأن

وروح فؤادي عالحب أمين

وروح فؤادي عالحب أمين

ابتسام لطفي

ابتسام لطفي تعتبر أول سعوديه تغني وذلك بعد موافقة الملك فيصل لها وذلك من خلال مسرح التلفزيون و الإذاعة ، و الجدير بالذكر أنها كفيفه و من مواليد الطائف عام 1951 أسمها الحقيقي هو خيرية قربان ولكن طلال مداح فضل لها هذا الأسم ( أبتسام لطفي )  ، يعجبني أداءها و إحساسها خصوصاً عندما تقول ( وروح فؤادي عالحب أمين ) وهي كلمات أحمد رامي الذي أعجب بها كثيراً وقال عنها  ( تغني بالدموع قبل الصوت ! ) ..

يللي هواك شاغل بالي

وفي غرامك أنا ياما قاسيت

ضحّيتلك حبي الغالي

وفْ بعدك يوم ما اتهنيت

روحي وروحك متفقين

وروح فؤادي عالحب أمين

فرَّقنا لوم اللايمين

وحرمني من اللي تمنيت

يا واحشني وتايه مني

على عيني بُعدك عني

ده زماني كاتب ظني

وحارمني من قولة يا ريت

يللي هواك شاغل بالي..

أزمة فكر !!

أزمة فكر !!

يقول التونسي نصر سامي في رائعته خمسون نجماً يا أبي

’’ أما أنا فلقد صمت ، رأيت أكواناً وأزمنة تباد بلحظة ، ورأيت أوطاناً تموت بفكرة ، ورأيت في الجب العميق الموت يلعب بالحياة ، وإخوتي لم يتركوني أفلح الأشجار ، لا ، لم يتركوني أحلب الأبقار ، لا ، لم يتركوني أخرج الخمر القديم من الجرار لكي أعد لإخوتي حفل النجاة من الردى ‘‘

 لا تعتقد أبدأ أنني سأتحدث من الناحية الفكريه عن الماركسية أم الشيوعيه أو الأشتراكيه أو حتى الرأس ماليه ، وكيف أتحدث عنها ونحن حالتنا ضائعة في عدم تحديد وجهتنا في البلدان العربيه وإن كانت تتظاهر بالمدنيه دون تحديد إلى ما هذه المدنيه ؟ فتارة نجد أنظمة تصدر و تعبر بشكل واضح عن الفكر الشيوعي و أحياناً عن الفكر الإسلامي وأحياناً أشتراكياً أو رأسمالياً ..

الوضع برمته ( ملخبط ) ، فنحن لا نسير في إتجاه واضح ولا نملك أهدافاً ، كانت أخر امثلته ودلالاته هو صاحب تصريح أزمة فكر الذي بلغت به الأفاق هذه الإيام حتى أمتلأ هاتف جوالي بأنواع السخرية التي تقاذفتها علي جميع البرامج الأجتماعية ( رابط كلمة وزير الاسكان ماجد الحقيل ) ، نحن مجتمع حتى وزيرها لا يملك فكراً !

أزمة فكر
فكرة من فكر !

القضية بالنسبة لي تعدت فكرة سكن مع إن فكرة مشكلة الفكر المشوه هي دائمة الحضور في رأسي منذ أمد بعيد ، لطالما كنت أستشعرها من خلال التناقضات التي نعيشها في المجتمع ، حتى أصبح الغير معقول ، هو أساس العقل ، مع أزمة الفكر هذه ، أصبحت هناك أزمة ضمير مصاحبه و أزمة أخلاقيه للمجتمع ، ليس هناك أي أطار حقيقي ، فكل ما هو موجود عبارة عن جدران ورقية ، فضفاضة ،  خاليه من السطور و من أي أحرف ، لذلك نرى كل هذا اللغط و الضجيج في المجتمع ، المشكلة أعمق من ما يرونها الأخرين ، هناك مشكله فكر فعلاً في كل شيء ، في فكر الوزير و في فكر التاجر و في فكر المثقف و في المواطن ، أستطيع أن أقول أن المجتمع بأكمله يعيش أزمة فكريه حقيقه ، يعيش في حضيض التناقضات و في وحل أختفاء الضمير ..

الصيام عنك صعب

الصيام عنك صعب

الصيام عنك صعب

وعطاءك المنضاب ..  غرق !

الحب معك ترف

وكرهك شيء لا يعترف !

418581409_o

الشوق في حضنك أعتياد قهري ، أعيشه كل لحظه ولا أستغربه ، ولا ينبغي عليك أن تستنكريه ! فالخوف من فراقك يعترشني في ثنايا لحظاتي معك ، كأسير لا يريد فك قيده ، وكطير لا يريد أن يغادر قفصه ، وكـ طفل لا يريد مفارقة حضن أمه ..

كأني لا أريد حريتي ، كبليني و قبليني وقيديني

وأكتبي على جبيني

هذا الأنسان

له مالك

*كتبتها في رمضان الفائت ، أثناء غيابك في السفر ❤

أستبيان المدونة

خلال الأشهر الماضيه كنت بصراحه لا أتوقف عن التعديل في قالب مدونتي ، مزاجيتي لا تتوقف عن التغيير في كل حين ، مما جعل جوجل يتوتر معي كثيراً ..

screenshot- 2015-11-03 18-25-00

و أيضا ً فإنه خلال هذه الفتره القريبه القادمه سأكمل عامي الخامس في هذه المدونة المتهالكة ، لذلك أعتقد أنه من المناسب بعد سنواتي الخمس أن أسأل أصدقائي عن رأيهم في المدونة ؟  أفيدوني بالتصويت الأسفل مع الترحيب بالجميع للتعليق من خلال زر التعليق و سأحتفظ بالتعليقات دون يقرأها الأخرون ، لذلك تستطيع كتابة ما تشعر به بكل حريه أثناء تجوالك في جنبات هذه المدونة البسيطة ..